اعرفي - حواء / صحة ورجيم / طريقة عمل زيت الحلبة من المنزل

طريقة عمل زيت الحلبة من المنزل

طريقة عمل زيت الحلبة من المنزل 206181

طريقة عمل زيت الحلبة من المنزل:

المكونات والمقادير:

  • كوب واحد من بذور الحلبة الجافة.
  • كوب واحد من الماء.
  • كوب واحد من زيت الزيتون.

طريقة التحضير:

  • الخطوة الأولى نقوم بتحضير وعاء عميق ومن ثم وضع كل من الحلبة والماء بشرط أن تصل إلى الغليان.
  • ومن ثم تبخير حوالي نصف مقدار الماء، ومن ثم إضافة نصف كمية زيت الزيتون المغلي مع بذور الحلبة.
  • ومن ثم ترك الخليط حتى يغلي ومن ثم تبخير الماء ومن ثم وجود الزيت.

وصفة إحياء الشعر الجاف والمتقصف بزيت الحلبة:

المكونات والمقادير:

  • ملعقتان كبيرتان من زيت الحلبة.
  • ملعقتان صغيرتان من زيت الحبة السوداء.
  • خمسة فصوص من الثوم المفروم

طريقة التحضير:

  • نقوم بمزج المكونات مع بعضها ومن ثم تسخينه على نار خفيفة.
  • ومن ثم توزيع نسبة الزيت على الشعر من الأطراف حتى الجذور، ومن ثم التغلغل في الشعر.
  • ومن ثم تغطية بغطاء من البلاستيك أو كيس من النايلون لمدة ساعتين، ومن ثم الاستفادة من الزيت وخواصه.
  • ومن ثم إضافة الماء الدافئ مع نقاط من الخل، ومن ثم غسل الشعر جيدا.

فوائد زيت الحلبة:

  • يساهم في تغذية بصيلات الشعر، لأنه يحتوي على مادة النيكوتينك البروتينية التي تعمل على تحفيز نمو الشعر.
  • تساهم في منع تساقط الشعر والحد من الصلع، ومن ثم المحافظة على فروة الرأس خالية من القشرة.
  • يحافظ على رطوبة الشعر واللمعان الخاص به، لأنه يحتوي على مركب الليثيسين المرطب للشعر.
  • يتضمن كمية مناسبة من المركبات الطبيعية مع مضادات الأكسدة، التي تساهم في جعل البشرة أكثر نضارة ولمعان.
  • يساهم في حماية البشرة والتخلص من الحبوب والبثور وحب الشباب والصبغات اللونية.
  • تساهم في علاج كل من مرض السكر، كما تعمل على تقليل مستواه في الدم.
  • تعمل على تنشيط قدرة البنكرياس لأنه يفرز نسبة الأنسولين.
  • يعمل على زيادة نسبة الجلوكوز في الدم.
  • تعمل على زيادة حجم الثدي بطريقة طبيعية، ومن ثم أنه يحتوي على هرمون الإستروجين والذي يعمل بصورة طبيعية على زيادة إفراز هرمون البرولاكتين المسؤول عن زيادة حجم الثدي، وإدرار الحليب.
  • يساهم في طرد الغازات الموجودة في الجسم، بالإضافة إلى أنه يساهم في تنظيم حركة الأمعاء.
  • تساهم في الحماية من الإصابة بمرض السرطان، نتيجة احتوائه على كمية من الألياف الطبيعية ومضادات للأكسدة.